Thursday 19th of July 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    31-Jan-2018

للملك عبدالله الثاني... اصبت! القضية عامة يا صاحب الجلالة / مظهر عارف


مدونات-
لاكثر  من مرة دعوت  الاحزاب الوطنية والقومية  واليسارية في العراق وفي البلدان العربية الاخرى ومنها البعث العراقي ومن خلال  الكتابة في هذا المكان ام في غيره في بعض الصحف  الى اعادةً قراءتها لحركة التاريخ  على المستوى العالمي واستيعاب التغيرات  منذ سقوط الاتحاد السوفيتي قبل اكثر من خمسة وعشرين عاماً  وتواصلها حتى الان في هذا العالم والعمل بمقتضاها   ووضع  خارطة طريق جديدة لاعمالها النضالية  والسياسية والفكرية على هذا الاساس  بشرط ان لايمس التغيير المطلوب   من قبلها وطبقاً لذلك المهام الاساسية التي تاسس من اجلها هذا الحزب  اوذاك بل يمس التغيير  التكتيكات التي تخدم تحقيق  تلك المهام الستراتيجية للحزب المعني بصورة افضل في ظروف جديدة  .
٠ان اليسار يين العراقيين والعرب  وغيرهم في العالم   الذين  كانوا  يدورون في فلك الاتحاد  السوفيتي    انذاك وينفذون  السياسات التي يضعها لهم الحزب الشيوعي السوفيتي   بدون اي نقاش من قبلهم  لما يريد ويقرر ذلك الحزب المذكور منهم عند حصول اي تغيير  يحدث داخل  بلدانهم ، قد تبنوا في  معظمهم  بعد سقوط  الاتحاد السوفيتي   الافكار والاراء الاصلاحية السخيفة والمدمرةلميخائيل   غورباتشوف اخرزعيم للشيوعيين السوفيت والاتحاد السوفيتي  نفسها  واعتمدوها في اعمالهم السياسية بينما تمسكت  الاحزاب والحركات الوطنية والقومية العربية من جانبها  بتحليلات وطروحات  ومناهج  الماضي السياسية والاقتصادية  كما تمسكت  اكثريتها بقادتها  السابقين وكانهم انبياء لا يجوز المساس بهم ولاتغييرهم  وذلك برغم  تقدم اؤلئك  القادة بالسن وتجاوز الزمن لهم  .
 في مقال لاحق ساتحدث عن ضرورة وجود القيادة القومية للبعثيين من عدمها  . وفي الفترة  الاخيرة  كتبت في هذا المكان ايضا  مقالا دعوت فيه الى  تشكيل قيادات ثورية جديدة  من بين صفوف المتظاهرين  والمنتفضين   العراقيين والعرب ضد الجوع  والعبودية والدكتاتورية الدينية وغيرها بعد ان ثبت عجز الاحزاب الوطنية والقومية والديموقراطية القائمة حالياً عن  احداث اي تغيير في تلك المصائب   السائدة في العراق وفي عدة بلدان  عربية اخرى.   وقد تساءلت  في ذلك المقال  عما اذا  العراقيون والعرب الاخرون  معهم قد اصيبوا    جميعهم بالعقم ولم يعودوا  قادرين على  انجاب قادة ثويين  لهم  بدل الحاليين  الذين  فقدوا القدرة على قيادتهم نحو  الحرية الحقيقية والاستقلال الحقيقي .
وهذا اليوم قرات وباعتزاز وباحترام  كبيرين  حديث جلالة الملك الاردني عبد الله الثاني مع  طلبة الجامعة الاردنية  خلال الجلسة الحوارية التي جمعتهما ودعا شباب المملكة فيه  الى الانخراط في العمل السياسي لقيادة المسار  للمستقبل ( ان الاحزاب في المملكة ضعيفة ولا تملك قواعد شعبية انها في حالة من الفوضى  والتوهان ٠٠على الشباب التخلي عن  ثقافة الاجيال  السابقة بالتعاطي  مع العمل السياسي  بناء على العشيرة   او الفئة او المنطقة والخروج من هذه الدائرة نحو اعتماد   حقيقي على الكفاءات  القادرة على  تشكيل  احزاب  واضحة  الملامح والاهداف
٠٠جلالة الملك عبدالله  الثاني  تحية .
 في  بعض سنوات  الماضي  البعيد شاعت نكته عن العلاقة بين  دول المعسكر المسمى بالاشتراكي  والاتحاد  السوفيتي كان  مفادها  ان  الر ئيس الالماني  الشرقي  شوهد عند خروجه من مسكنه  في صباح ذلك اليوم  وهو   يحمل في يده اليمنى  مطرية وعندما   قال له  احدهم  ان  الجو  اليوم  في  برلين رائع  وغير  ممطر رد عليه  بالقول انها تمطر  الان في موسكو ٠
مظهر عارف
 صحفي عراقي- اوهايو – الولايات المتحدة
 

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات