Thursday 13th of December 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    16-Apr-2018

البشير في القمة العربية .. أين الجنائية الدولية؟
عمون - حضر الرئيس السوداني عمر البشير أمس الاحد قمة الظهران في المملكة العربية السعودية رغم صدور 3 مذكرات توقيف بحقه من قبل المحكمة الجنائية الدولية عامي 2009 و2010.
 
وكانت المحكمة احالت الأردن الى مجلس الامن الدولي نهاية العام الماضي بسبب استقباله الرئيس السوداني البشير في قمة عمان دون تنفيذ أمر اعتقاله في اذار 2017.
 
وانتقدت المدعية العامة في المحكمة الجنائية، فاتو بنسودا، الأردن في شهر يونيو 2017، لعدم التجاوب مع قرارها اعتقال متهمين بقضايا إبادة جماعية في إقليم دارفور.
 
الا ان الرئيس البشير غادر بلاده مجددا لحضور القمة العربية التي اقيمت امس في مدينة الظهران السعودية وسط صمت المحكمة الجنائية الدولية.
 
واعتبر مراقبون وناشطون قرار الجنائية بحق الاردن انذاك، احدى وسائل الضغط الدولي على المملكة لقبول قرار الرئيس الامريكي دونالد ترمب بنقل سفارة واشنطن من تل ابيب الى القدس واعتبارها عاصمة لاسرائيل.
 
ورفض الاردن الرسمي والشعبي القرار الامريكي بشدة، وخرج عشرات الآلاف باعتصامات احتجاجا على القرار الامريكي، كما نفذوا اعتصامات يومية لاكثر من مشهرين امام السفارة الامريكية في عمان.
 
وكانت المحكمة الجنائية الدولية أصدرت في 2009 مذكرتي توقيف بحق البشير بتهمة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، ثم أصدرت في 2010 مذكرة ثالثة بتهمة الإبادة، على صلة بالنزاع في دارفور غرب السودان.
 
ووصل الرئيس السوداني عمر البشير، مساء السبت الى مدينة الظهران بالمملكة العربية السعودية مترئسا وفد بلاده المشارك في القمة العربية العادية رقم (29) على مستوى الملوك ورؤساء الدول والحكومات.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات