Thursday 13th of December 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    07-Oct-2018

العلوم والتكنولوجيا أولاً والألمانية ثانيًا والأردنية ثالثًا في تصنيف هيئة الاعتماد
الدستور - أمان السائح - حصدت جامعة العلوم والتكنولوجيا الترتيب الاول بين الجامعات الاردنية الرسمية تلتها الالمانية الاردنية وبالمرتبة الثالثة «الاردنية»، وذلك وفقا للتصنيف الذي اجرته هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي للعام الجامعي 2017-2018 .
كما حصدت الجامعات الثلاث الاولى على تقدير ممتاز، فيما حصلت على تقدير جيد كل من البلقاء التطبيقية والهاشمية ومؤتة، وحصلت على مسمى « بحاجة الى تحسينات « كل من ال البيت والحسين بن طلال واليرموك.
ووفقا لكافة المؤشرات التي اعتمدتها الهيئة، فقد كانت جامعة العلوم والتكنولوجيا رقم واحد بعلامة مئوية 84.4 %، تلتها الالمانية الاردنية بـ 83.7 %، والثالثة الاردنية بمعدل 74.2 %، والبلقاء التطبيقية 66.7 % ، والهاشمية 63.4 %، ومؤتة 60.3 %، ال البيت  %58.8، الحسين بن طلال 58.6 %، اليرموك 57.9 %، والطفيلة التقنية 55.2 %.
ووفقا لمصادر خاصة ومعلومات حصلت عليها «الدستور»، فان الهيئة قامت بالتصنيف واعلمت به الجامعات الاردنية بشكل رسمي لاعادة ترتيب اوراقها، حيث تم ربط التصنيف وفقا للاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية بتقديم التمويل الحكومي السنوي للجامعات، حيث لن تحصل اية جامعة على حصة التمويل في حال لم تصل الى تقدير جيد بالتصنيف.
وبحسب المصادر، فان التصنيف جاء تعزيزا للهدف الاستراتيجي الثالث الوارد بالاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية وخطة تحفيز النمو الاقتصادي والقاضي بتصنيف الجامعات الى ثلاث فئات ممتاز وجيد وبحاجة الى تحسين، وجعل التمويل الحكومي مشروطا لمؤسسات التعليم العالي الرسمية التي تصنف بدرجة جيد على الاقل ومنح تمويل اعلى للجامعات التي تصنف بدرجة ممتاز،
حيث تم تصنيف الجامعات وفقا لمؤشرات اكاديميمة وبحثية تتعلق بنسبة عضو هيئة التدريس/ طالب الى استاذ ونتئج استبانة لرضى الطلبة، والبحث العلمي ونسبة الطلبة الوافدين/ مقارنة مع عدد الطلبة الكلي، وجودة الخريجين، ونسبة الاداريين الى اعضاء هيئة التدريس ونسبة عدد الطلبة المقبولين بالموازي، ونتائج امتحان الكفاءة الجامعية.
وبحسب معلومات «الدستور»، ستقوم هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي بتصنيف سنوي للجامعات الاردنية كافة وبيان نقاط الضعف والقوة في كل جامعة ونقاط التحسين وستعمل وحتى نهاية العام الحالي على وضع معايير تصنيف على مستوى البرامج الاكاديمية بالجامعات والشروع كمرحلة اولى في تطبيق هذه المعايير على برامج العلوم الطبية والصحية والعلوم الهندسية وتكنولوجيا المعلومات والعلوم التربوية والاعمال. ووزعت هيئة الاعتماد العلامات على كل جامعة وفقا للمؤشر الذي اقرته الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية، وهي مؤشر عدد الطلبة الى استاذ، ورضا الطلبة على العملية التدريسية والبيئة الجامعية ومؤشر البحث العلمي ومؤشر الطلبة الوافدين، ومؤشر جودة الخريجين، ونسب الموازي، ونتائج امتحان الكفاءة الجامعية.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات