Wednesday 22nd of May 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    13-Mar-2019

هدى حمدان أول فنانة أردنية تكرم من قبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس

 

عمان-الدستور - حسام عطية - كرم الرئيس الفلسطيني محمود عباس الفنانة الاردنية هدى حمدان بوسام الثقافة والفنون والابداع، الى جانب مجموعة من نجوم وفناني الامارات والخليج اثر زيارتها الاراضي الفلسطينية، كأبطال المسلسل الاماراتي «خيانة وطن» والذي عرض عام 2016 وحقق جماهيرية وانتشارا كبيرا لمناقشته قضية حساسة وهي التنظيم السري للاخوان المسلمين في الامارات خلال التسعينيات.
ونوهت الفنانة هدى حمدان «افتخر بجنسيتي الاردنية وأصولي الفلسطينية، وشرف عظيم ان أكرم كفنانة اردنية على ارضي الفلسطينية عن دوري في مسلسل «خيانة وطن»، ومن فرحتي به اللحظات فاضت مشاعري وبكيت، لم احلم يوما بان اتكرم على ارض وطني الاصلي ومن سيادة الرئيس محمود عباس فكانت من أصدق واعظم اللحظات اللي عشتها بحياتي فالحمد لله تعالى تمنيت لحظتها لو أمي وابي عايشين عشان يفخروا فيني بس الله يرحمهم، الله اكرمني وحققت امنيتهم بالعودة لفلسطين ولو بعد وفاتهم شرف عظيم سيادتك شكراً والف شكر، وان الانجار الحقيقي لاي فنان، تقديره وتكريمه على فنه ومجهوده في تمثيل شخصيات تترك بصمة في المجتمع، بمنحي وسام الثقافة والفنون والابداع من الرئيس ابومازن عن دوري في مسلسل «خيانة وطن» اهديه لروح الوالد والوالدة ولكل شخص آمن فيي وحبني ودعمني، لاخواني وعيلتي واصدقائي ولكم جمهوري الغالي».
وتقول «كانت تجربتي في التلفزيون الأردني مفيدة لى، أربعة أشهر قضيتها مع برنامج «الهوا هوايا» وكانت من أمتع وأجمل الفترات في حياتي، على الرغم من المجهود الكبير الذي كنت أبذله في التنقلات والمواصلات، وعرفت وقتها أن العمل الإعلامي ليس مفروشاً بالورود كما يظن البعض، وإنما يحتاج إلى صبر وثقافة وقوة تحمل أيضاً».
ولفتت الفنانة هدى حمدان إلى ان جميع احداثه مأخوذة من قصة حقيقية شارك في تجسيد شخصياتها الفنانون حبيب غلوم، هيفاء حسين، احمد ايراج، جاسم النبهان، هدى حمدان، فاطمة الحوسني ونخبة من نجوم الخليج. وانها قد مثلت دور شخصية حقيقية كانت آنذاك ولعبت دورا مهما وفعالا في محاربة التنظيم السري وكشف خباياه.
المسلسل من انتاج سبوت لايت للانتاج الفني واخراج احمد المقلة.
اصبحت الفنانة هدى حمدان ايقونة اردنية بارزة في سماء في الوطن العربي بعد تألقها في عدة مسلسلات عربية واحتلالها دور البطولة، حيث برعت في عدة مسلسلات بدوية منها رعود المزن، خيانة وطن، حالة خاصة، وعد الغريب، ومسلسل الدمعة الحمراء، وان تجربتها الفنية لم تتجاوز بضع سنوات، لكنها استطاعت ان تصبح من ابرز نجمات الدراما في الخليج العربي باعتلائها الساحة الفنية الخليجية والعربية، وتعتبر هدى حمدان صاحبة الموهبة الفريدة من نوعها فيما يعتبرها الكثير من ابرز الفنانات الاردنيات الذين برزن في الدراما الخليجية والبدوية.
وكانت الفنانة هدى حمدان تدرس في الصباح وتعمل مساء حتى تغطي رسوم الدراسة؛ فانعكست عصاميتها على صدق حديثها عن نفسها بشفافية تحسد عليها، وتعترف بأنها مازالت في بداية المشوار؛ لكنها تنظر إلى المستقبل بروح التفاؤل والتحدي في آن واحد وهي معتدة بنفسها بقدر تواضعها ومرحة لا تفارقها الابتسامة بعيدة عن التكلف. هدى حمدان فنانة تشكيلية بالفطرة، بدأت تداعب الريشة وهي في السابعة من عمرها، وتطورت معها هواية الرسم لتجسد أفكارها الاجتماعية والسياسية في لوحات لا تزال حبيسة في غرفتها، فبعد حصولها على الثانوية رفض والدها الالتحاق بكلية الفنون الجميلة بحجة عدم وجود مستقبل لخريجيها من وجهة نظره، وأشار عليها بدراسة اللغة الإنجليزية إلى جانب العربية، لكنها بعد التخرج وجدت نفسها معلمة في إحدى المدارس فشعرت بغربة شديدة في مجال التدريس، وأن التدريس مهنة جليلة، إلا أنها لم تجد نفسها فيها أبداً، حيث تقول» عملت عاماً وأنا أشعر بأنني أقوم بشيء ضد رغبتي، فهواية الرسم والأشغال اليدوية كانت مسيطرة على أفكاري، وهاجس الشهرة لم يفارقني أبداً، أحسست بأنني لم أخلق لمهنة التدريس، وأن لدي قدرات تؤهلني لأصبح متفردة في مجال ما أحبه. كان هاجس العمل مذيعة في التلفزيون قد بدأ يراودني أثناء دراستي الجامعية، لكنه هاجس ظل متوارياً في منطقة بعيدة من تفكيري، ذلك أن اقناع والدي لم يكن بالأمر السهل، خصوصاً أنني من أسرة متوسطة الحال ولها عاداتها وتقاليدها وسط مجتمع متحفظ، وحاولت أن أحقق شيئاً مما في نفسي.»
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات