Monday 10th of December 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    13-Jan-2018

ترمب على خطى نتانياهو في مهاجمة الاونروا..! - عودة عودة

 الراي - في الاخبار.. أعلنت واشنطن قبل ايام قليلة بأنها جمدت 125 مليون دولار من التمويل الذي تقدمه لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (ألانروا)...

وجاء هذا الاجراء الاميركي غير المسبوق منذ انشاء الاونروا 1949 بعد تهديد الرئيس دونالد ترمب نفسه بوقف تقديم مساعدات للفلسطينيين في المستقبل ويشكل هذا المبلغ ثلث التبرع السنوي الأميركي للوكالة... ونقلا عن ثلاثة دبلوماسيين غربيين لم يكشف النقاب عن أسمائهم أنه كان من المفترض أن يتم تسليم هذا التمويل بحلول الأول من كانون ثاني الحالي..وان كان كريس جونيس المتحدث باسم الأونروا قد اكد بإن الوكالة لم “تبلغ بشكل مباشر بقرار رسمي من الإدارة الاميركية”.

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترمب قد صرح أخيرا إنه سيوقف تقديم أموال للفلسطينيين واتهمهم بأنهم “لم يعودوا مستعدين للمشاركة في محادثات سلام” مع إسرائيل... وقال على تويتر“ ندفع مئات الملايين من الدولارات سنويا لهم.. ولا نحصل على أي تقدير أو احترام.منهم.. هم لا يريدون حتى التفاوض على اتفاقية سلام طال تأخرها مع إسرائيل”.
 
«الفلسطينيون لم يعودوا مستعدين للمشاركة في محادثات سلام، فلماذا نقدم أيا من تلك المدفوعات الكبيرة لهم في المستقبل..؟!
يبدو ان الرئيس الاميركي ترمب يسير على نفس الخطى لرئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتانياهو منذ استلامه هذا المنصب في اوائل التسعينات وحتى الان في مهاجمته للاونروا رافضا «ديمومتها» ويعتبرها بأنها تقوم ومنذ انشائها ب «تخليد » قضية اللاجئين الفلسطينيين.بدلا من حلها وبشكل نهائي...كما انها تقوم ب «التحريض» ودعم «الارهاب».. ويعني نتانياهو بمقاومة الفلسطينيين للاحتلال الاسرائيلي لبلادهم وبالقوة الحربية والمذابح التي اعترفت بها الحكومات الاسرائيلية نفسها ومنها: مذبحة دير ياسين وكفر قاسم والسموع ونحالين وقبية والقائمة تطول...!
وهنا نتساءل...
هل ترضخ الامم المتحدة لمزاعم ترمب ونتانياهو...؟! حتى. الان تؤكد الامم المتحدة على حق الشعب الفلسطيني بالسيادة على ارض وطنه وحقه في العودة والعيش فيه بسلام واطمئنان...وان الاحتلال مخالف للقانون الدولي. الانساني.!
odehaodeha@gmail.com
 
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات