Monday 25th of January 2021 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    13-Jan-2021

«ابتهال القرنفلة» ديوان برائحة العطر للشاعرة أميمة يوسف

 الدستور

عن دائرة المكتبات في أمانة عمان الكبرى صدر حديثا ديوان شعر بعنوان «ابتهال القرنفلة» للشاعرة الأردنية المتميزة أميمة يوسف.
 
جاء الديوان الملون بشكله وفحواه بألوان الجمال وروعة الإحساس في 128 صفحة من القطع الكبير وضم بين دفتيه 28 قصيدة مع رسومات معبرة للفنان عماد أبو شتية.
 
يثير الديوان فيك الدهشة من روعة الموسيقى وفن الصياغة وعذوبة الألحان الخفية للأحرف والكلمات، تسترسل معه حين تقرؤه فلا تتركه حتى يعيدك إلى البداية لتقرأه من جديد.
 
تقول أميمة في أولى قصائدها في الديوان تحت عنوان «إشراق»: همت يداي بدمع سال في ورقي/ حتى تشاهق طير السهد والأرق/ ما لي أداري انصداعا في بروج دمي/ كأن شمعي إشراق من الشفق.
 
وفي «بنت الصباحات» تقول:
 
يا أيها الليل حسبي ما أكابده/ أما حفظت معي أنشودة الندم/ خذ ما تريد وهاجر لا تعد أبدا/ يدي سماء وعصف الريح همس فمي/ خذ نصف عمري فإني لست آسفة/ على جدار من الأحلام منهدم.
 
وتختم قصيدة «جبل المعنى» ببيت تقول فيه: ما اغرب الشعر يأتيني بنشوته.. من دمعة الشوك أو من وردة الملل.
 
ويتواصل الجمال في كل لوحة ترسمها أميمة شعرا حتى تصل إلى «حديث المرايا» فتأخذ القارئ إلى عالم آخر من الجمال، وتشدو فتقول: بربك من هي الأحلى.. أيا مرآتي الأغلى/ أتيت إليك باسمة.. بروح في المنى جذلى.
 
وتسترسل: فقولي واصدقي الأخبار من أبهى ومن أحلى/ جمال يسكن الأرواح أم حسن غدا يبلى؟
 
ويعتبر ديوان «ابتهال القرنفلة» هو أول ديوان شعر تصدره أميمة يوسف، وقد تأخر كثيرا على ما يبدو، لكن هو باكورة دواوين جزلى ستطل على الساحة الأدبية لتضيف إليها إحساسا من جمال مختلف.
 
يذكر أن الشاعرة أميمة يوسف هي عضو الهيئة الإدارية في منتدى البيت العربي الثقافي ورئيسة اللجنة الثقافية فيه ومعدة ومقدمة برنامج في حضرة شاعر الخاص بالمنتدى.