Tuesday 26th of March 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    08-Jan-2019

الفایز یطالب بتطبیق القانون ویرفض احتماء المجرمین بعشائرهم

 

عمان-الغد- طالب رئیس مجلس الاعیان فیصل الفایز كافة الجھات المعنیة بالعمل على محاسبة
مرتكبي الجرائم والخارجین على القانون ، ومروعي الافراد واي شخص یحاول الاستقواء على الدولة وقوانینھا ، والعبث بالسلم الاھلي ، مھما كان انتماؤه العشائري او المناطقي او الجھوي .
وقال الفایز في بیان اصدره مساء الیوم الاثنین، انھ في الوقت الذي یعتز بقبیلتھ بني صخر ، الا انھ یرفض قیام اي شخص فیھا الخروج على القانون ، ویطالب بانفاذ اقصى العقوبات بحقھ وتطبیق القانون علیھ بقوة وحزم ، رافضا بشكل قاطع حمایتھ .
وبین الفایز ، ان القانون یجب ان یطبق على الجمیع وبعدالة ، فحمایة امننا الوطني والاجتماعي ، امر نرفض المس فیھ ، ونرفض قیام اي جھة بحمایة من یحاول العبث بھذه الثوابت .
واضاف في البیان انھ لا یحق لاي مجرم ام خارج على القانون الاحتماء بعشیرتھ ، وبذات الوقت یرفض حمایتھ من قبل عشیرتھ ، مبینا ان العشائر الاردنیة وعبر تاریخھا المشرف ، لم تحمي فاسد او مجرم في یوما من الایام ، انطلاقا من قیمھا النبیلة وعاداتھا وتقالیدھا الراسخة .
وقال الفایز ، ان من یحمي المجرم ھو شریك لھ بفعلتھ الخسیسة ، وھذا الامر یجب ان یعیھ الجمیع ، فلا یمكن قبول اي مبررا مھما كان شكلھ للدافع عن المجرمین والخارجین على القانون واستھجن الفایز قیام البعض بالزج باسم العشائر الاردنیة في حمایة المجرمین والفاسدین ، مؤكدا ان ھذه الافعال لیست من شیم عشائرنا واخلاقھا ، رافضا بذات الوقت قیام المجرمین بالاستقواء بعشائرھم ومناطقھم .
واكد ان ھیبة الدولة تتمثل بانفاذ القانون على الجمیع، فھو اساس الدولة المدنیة التي ننشدھا جمیعا ، فلا یجوز ان یكون ھناك من ھو فوق القانون
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات