Tuesday 12th of November 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    01-Oct-2019

مستوطنون يقتحمون الأقصى وإبعاد 5 فلسطينيين عن باحاته

 وكالات  - اقتحم عشرات المستوطنين ساحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من قوات الاحتلال، التي واصلت فرض إجراءات مشددة على دخول الفلسطينيين وقامت بإبعاد واستدعاء 5 تواجدوا بساحات الحرم للتحقيق.

ومع بدء الأعياد اليهودية والإعلان عن الاقتحامات الجماعية لساحات الحرم في أول أيام رأس السنة العبرية، انتشرت قوات الاحتلال في القدس القديمة ونصبت حواجز عسكرية على الطرقات المؤدية لبوابات المسجد الأقصى.

كما استنفرت عناصر الوحدات الخاصة في ساحات الأقصى وخاصة عند باب المغاربة والمصلى القبلي ومصلى «باب الرحمة»، لتوفير الحماية للمستوطنين خلال اقتحامهم لساحات الحرم.

ومع تواصل التضييقات على الفلسطينيين وفرض إجراءات مشددة على دخولهم لساحات الحرم وإبعاد بعضهم، خاصّة الشبّان، تعمد عناصر من شرطة الاحتلال إلى تصوير كافة المتواجدين من الفلسطينيين في ساحات الحرم، وخاصة بالقرب من مسار اقتحام المستوطنين، حيث تم إبعاد 5 فلسطينيين واستدعاؤهم للتحقيق.

ووفقا لدائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، فقد أغلقت شرطة الاحتلال باب المغاربة بعد أن سمحت لـ94 مستوطنًا اقتحام ساحات الحرم القدسي الشريف في الفترة الصباحية بحراسة مشددة لعناصر الوحدات الخاصة.

وتقدم حاخامات اقتحامات مجموعات المستوطنين لساحات الأقصى، ونظموا جولات استفزازية في ساحاته وقدموا شروحات عن «الهيكل» المزعوم، وبعضهم قام بتأدية صلوات تلمودية قبالة قبة الصخرة ومصلى «باب الرحمة»، قبل أن يغادروا الساحات من باب السلسلة.

يذكر أن الآلاف من المستوطنين شاركوا حتى ساعات الفجر الأولى في صلوات تلمودية وطقوسٍ توراتية في ساحة البراق، وذلك بمناسبة ما يسمى «رأس السنة العبرية».

وتأتي هذه الشعائر التوراتية والاقتحامات للأقصى والمسيرات بالقدس القديمة، استجابة لدعوات «منظمات الهيكل» بتنظيم اقتحامات جماعية للأقصى خلال فترة الأعياد اليهودية التي ستتواصل حتى منتصف تشرين الأول/أكتوبر المقبل. 

 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات