Wednesday 19th of September 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    04-Jan-2018

جامعات فندقية!! - احمد حسن الزعبي

الراي -  فركت عيني أكثر من مرة وأنا أقرأ الخبر في جريدة الرأي الخميس الماضي حول تقييم الجامعات الأردنية.. لأتأكد غير مرّة إن كان التقييم الصادر هو فعلاً بحق الجامعات الأردنية أم بحق فنادق في وزارة السياحة.. فقد صنّفت هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي تقييم الجامعات الحكومية والخاصة بالنجوم.. فهناك من حاز على خمس نجوم وهناك من ظفر بأربع وهناك من كان نصيبه ثلاث وصنّف الكثير بنجمتين وفي ذيل القائمة من الجامعات ما ذكرني بفنادق وسط البلد نجمة واحدة والمبيت على السطوح!!..

حتى لو كان مبدأ التقييم متبع عالمياً فأنا لا أستطيع قبوله أو استساغته على الطريقة السياحية.. جامعة خمسة نجوم مع جاكوزي وحمام تركي وثلاث وجبات انتركونتننتال فطور وغداء وعشاء، يأتي الطالب إلى «الرسيبشن» بحقيبته ويسلمها «للروم سيرفر» ويسأل عن «الواي فاي» فيكتبون له رقم الغرفة او تاريخ الميلاد «كباسوورد» ويسلمونه ورقة بمواعيد البوفيهات، وفي القاعة الدراسية هناك «تيبل لامب» و»ثلاجة صغيرة فيها سنكرز وباونتي و ردل بول» وشاشة مسطحة تعرض نشاطات ومسابح والحفلات الغنائية التي تقام على (روف الرئاسة) بعد منتصف الليل.. أما الطالب المنتمي إلى الجامعات من ذوات النجمة الواحدة فالغرفة مشتركة بأربعة أسرة والحمّام عربي و»إبريق بلاستيك» مربوط ببربيش بماسورة المرحاض وصابونة «الوزير» على المغسلة والفطور «بيض سلق وزيتون اخضر «أمّقمق».. ما هذا؟..
انا وغيري الكثير ما زلنا ننظر الى التعليم العالي والجامعات بنظرة أهم وأسمى من كل هذا التقييم ، ليت لجنة الاعتماد اعتمدت العلامة من عشرة أو وضعت «رانك» محلّي يتغيّر كل سنة حسب قوة مخرجات التعليم وخلق فرص عمل للخريجين أكثر من سعة المباني وحداثتها ودرجة المدرسين العلمية لكان التصنيف أكثر واقعية ومنطقية واحتراماً لهذه المؤسسات الوطنية..
ثم الا يعتبر هذا التقييم متناقضاً عندما تأخذ جامعة مثل جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية تقييم خمسة نجوم ويقال رئيسها قبل أسابيع؟..كيف حصلت الجامعة إذن على نجومها الكاملة اذا لم يكن الرئيس ناجحاً و ناهضاً ومثابراً ومجدّاً في إيصالها الى هذه المرتبة؟.. من جهة أخرى كم سيترك هذا التقييم–لو بقي على حاله دون إلغائه- من أثر على أداء ونفسيات أساتذة وطلاب هذه الجامعات بعدما نشر أنهم لا يستحقون أكثر من نجمة أو نجمتين.. وين بتقرا «عموه»؟.. بجامعة «دوحلة» الأهلية.. ان شاء االله هاي «أم نجمة» قرايتكو هاملة عموه؟.. آه واالله.. روح عموه اترك واشتغل مع ابوك..أنا ابني بجامعة 4 نجوم وبدي أنقله..
مرة أخرى التعليم لا يقاس بالنجوم والمزاجية والمحاباة والمجاملة، وإنما بقوة الخطط الدراسية والمخرج والنجاح في سوق العمل.. وخيراً
فعلتم أنكم سحبتم التقييم وألغيتم نتائجه أول أمس..
فهذه الطريقة لا تليق بنا ابداً!!.
 
 
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات