Monday 21st of May 2018 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    08-Feb-2018

القبض على شابين وفتاة متورطين في سلب بريد الضليل
عمون- ينال المعاني -
القى العاملون في مديرية شرطة الزرقاء وقسم البحث الجنائي القبض على سارقي بريد الضليل في محافظة الزرقاء وفق ما افاد مصدر امني .
 
وقال المصدر ل عمون بأنة تم القاء القبض على سارقي بريد الضليل مع المبلغ وضبط سلاح ناري بعد مداهمة لاحد بيوت المشتبة بهم بحضور مدير شرطة الزرقاء العقيد محمود ابو عواد ورئيس قسم البحث الجنائي .
 
واضاف المصدر بأنه تم فتح تحقيق موسع للوقوف على اسباب الحادثة .
 
وكشف البحث الجنائي صباح اليوم البحث الجنائي يكشف ملابسات حادثة السطو التي وقعت على مكتب بريد الضليل في محافظة الزرقا اليوم ، بتورط ثلاثة اشخاص من ضمنهم احد موظفي المكتب البريدي ويعيدون كامل المبلغ المسلوب  .
 
قال مصدر امني ان فريق التحقيق الذي شكل من ادارة البحث الجنائي ومديرية شرطة الزرقاء للتحقيق في حادثة السطو المسلح التي وقعت صباح امس على مكتب بريد الضليل في محافظة الزرقاء تنهي تحقيقاتها الاولية بعد تمكنوا من تحديد هوية مرتكبيها وتلقي القبض عليهم .
 
وفي التفاصيل اضاف المصدر ان غرفة العمليات الرئيسية في مديرية شرطة محافظة الزرقاء تلقت صباح اليوم بلاغا  بقيام مجهول بالدخول يرتدي ملابس نسائية الى مكتب بريد الضليل وبحوزة سلاح ناري واخذ مبلغ 24 الف دينار تحت التهديد والفرار بواسطة مركبة كان بتظره اخر داخلها حيث تحركت كوادر البحث الجنائي والمركز الامني المختص للمكان وبوشر التحقيق من قبل فريق تحقيقي خاص للوقوف على كافة تفاصيل تلك الحادثة وتحديد هوية مرتكبيها والقبض عليهما .
 
وتابع المصدر ان الفريق التحقيقي ومن خلال كل ما قام به من تحقيقات وجمع للمعلومات من مسرح الجريمة وتحليلها وتتبعها مكنتهم من الاشتباه بتورط احد موظفي البريد (ع ع ) بالاتفاق الجنائي مع الاخرين حيث جرى ضبطه وبالتحقيق معه اعترف باتفاقه مع المدعو (أ أ ) واحدى الفتيات على الحضور في توقيت جرى التفاق عليه و تنفيذ عملية السطو باستخدام سلاح ناري واخذ المبلغ المالي وتقاسمه فيما بينهم بعد ذلك .
 
واكد المصدر انه وبعد تحديد هوية الشركاء ومكان توجدهما  جرى القاء القبض عليهما واعترفا بالاتفاق مع الموظف لتنفيذ عملية السطو وتم كذلك بدلالتهما ضبط المبلغ المالي المسلوب (22321) دينار والسلاح الناري المستخدم وما زال التحقيق جار في القضية. 

 

 


 

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات