Friday 15th of November 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    03-Oct-2019

السرحان: دورة جديدة لمهرجان المفرق للشعر العربي تمتاز بتنوع الأمكنة
 
عمان -الدستور- عمر أبو الهيجاء - ينطلق مهرجان المفرق للشعر العربي في دورته الخامسة، الذي ينظمه «بيت الشعر بالمفرق» في الساعة السادسة والنصف من مساء اليوم في دائرة المكتبة الوطنية، الذي يشارك فيه كوكبة من الشعراء الأردنيين والعرب، ويستمر حتى مساء الأحد المقبل.
«الدستور» التقت مدير ثقافة المفرق مدير بيت الشعر وحاورته حول مفردات المهرجان والمشاركين فيه وعن فكرة إشراك بعض القاصين العرب والأردنيين ممن فازوا بجائزة الشارقة للإبداع فكان هذا الحوار:
* ماذا عن مفردات هذه الدورة للمهرجان والمشاركين فيه؟
- يشتمل حفل الافتتاح في السادسة والنصف من مساء اليوم في المكتبة الوطنية، على كلمة وزارة الثقافة، وكلمة دائرة الثقافة في الشارقة، وكلمة مدير بيت الشعر بالمفرق، ويلي ذلك عرض لفرقة الحسين للموسيقات.
إلى ذلك تبدأ فعاليات اليوم الأول، بمشاركة الشعراء: سعد الدين شاهين، عطاف جانم، زكريا الزغاميم، وعبد الله حمادة، ويبتع ذلك حفل غنائي للفنانة ليندا حجازي ويدير الأمسية الدكتور سالم الدهام.
أما فعاليات اليوم الثاني (الجمعة)، تقام في أمسية شعرية في مركز الملك عبد الله الثاني الثقافي في مدينة الزرقاء في السابعة مساء، يشارك فيها الشعراء: غازي بكار العجارمة، عادل الترتير، د. هاني عبد الجواد، مرام العمري، ومحمد أكرم السالم، ويعقبها حفل فني لفرقة فرسان البادية، وإدارة الأمسية للصحفي إبراهيم السواعير.
أما فعاليات السبت، تقام في الحادية عشرة صباحا في المكتبة الوطنية أصبوحة قصصية، بمشاركة القاصين: شاكر ريكان «العراق» وأسماء محمد زيتون «الأردن» وياس السعيدي «العراق» ومروة هيثم ملحم «سوريا» وتدير الأصبوحة الشاعرة وفاء جعبور، وفي السابعة من مساء نفس اليوم وفي المكتبة الوطنية، تقام أمسية شعرية للشعراء: لؤي أحمد «الأردن» جعفر حجاوي «فلسطين» وفاء جعبور «الأردن» ياس السعيدي» العراق» وجرّاح كريم «العراق»، وإدارة الأمسية الشاعر الصحفي عمر أبو الهيجاء.
أما فعاليات يوم الختام (الأحد المقبل)، تقام أمسية الختام في السابعة مساء في بيت الشعر بالمفرق بمشاركة الشعراء: د. بكر السواعده، جاسر البزور، محمد عياش العموش، ود. ناصر السخني، ويلي ذلك حفل فني، ويدير الفعالية الشاعر إبراهيم الحسبان.
* مهرجان المفرق للشعر العربي يحظى باهتمام رسمي وشعبي ماذا عن الجديد المختلف في دورته الخامسة؟
- الجديد في هذا المهرجان هو تنوع الأمكنة التي تقام بها الفعاليات من عمان إلى الزرقاء إلى المفرق وفي المستقبل سننتقل إلى مدن أخرى، وكذلك هناك أسماء جديدة وشابه ستتاح لها الفرصة في إبراز مواهبها وإتاحة الفرصة لها  للاطلاع على تجارب الشعراء الأردنيين والعرب المشاركة في المهرجان.
* يساهم المهرجان من خلال إدارته الكشف عن الأصوات الشعرية الجديدة والموهوبة هل ثمة شعراء جدد لأول مرة يشاركون فيه؟
- أكيد  من خلال الأمسيات والمشاركة في المهرجان  هنالك أسماء شابة وقد تكون جديدة في الساحة الشعرية إلا أننا نحاول أن نشركها ونبرزها والتعرف على الجديد محاولة منا لجذب قطاع الشعراء الشباب وتشجيعهم والأخذ بأيديهم وخلق حالة تواصل دائمة ما بين مختلف الأجيال من خلال فعاليات بيت الشعر المختلفة.
* في هذه نلاحظ ولأول إشراك كتاب القصة القصيرة.هل أن توضح ذلك وما هي الغاية؟
- ومن خلال هذا المهرجان تم دعوة عدد من الفائزين العرب والأردنيين في مسابقة الشارقة للإبداع في  مختلف الحقول وخاصة القصة القصيرة والرواية والنقد، والهدف كان الاطلاع على تجارب الأشقاء العرب في صناعة هذا الإبداع وكذلك تعريف الأخوة الأدباء الضيوف بالمنتج الثقافي الوطني.
* هل في المستقبل سوف تكون هناك حلقة نقدية تطرح قضية من قضايا الشعر؟
- أكيد  نحن نسعى ومن خلال بيت الشعر أن نكون رافدا من روافد المؤسسات الأردنية المتخصصة وعلى رأسها وزارة الثقافة في تنظيم اللقاءات النقدية الثقافية بهدف الارتقاء بالذائقة الأدبية لدورة جديدة في مختلف المجالات الأدبية والفكرية.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات