Monday 11th of November 2019 Sahafi.jo | Ammanxchange.com

المواضيع الأكثر قراءة

 
  • آخر تحديث
    24-Sep-2019

عصفور يحاضر حول العلاقة بين العلم والفن

الدستور- استضاف منتدى الرواد الكبار مساء يوم السبت الماضي، نائب عميد كلية الفنون والتصميم بالجامعة الاردنية الناقد الفني د. مازن عصفور، في محاضرة فنية تحدث فيها عن «العلاقة بين العلم والفن»، وأدارها المستشارة الثقافية للمنتدى القاصة سحر ملص.

حضر المحاضرة جمهور من الفنانين التشكيليين ومتذوقين للفنون البصرية الى جانب مديرة المنتدى هيفاء البشير التي رحبت المحاضر وجمهور الذي يواظب على نشاطات المنتدى، لافتة الى ان موضوع المحاضرة «علاقة العلم بالفن»، هو موضوع جدلي، تختلف فيه وجهات النظر، فمنهم من يرى انهما مجالان مختلفان لا يلتقيان أبداً، وهناك من يرى وجود علاقة مشتركة بينهما.
من جانبه اشار نائب عميد كلية الفنون د. مازن عصفور الى أن الناقش حول «العلم والفن»، لم يكن امرا جديدا رغم تبلوره بصورة حاسمة منذ انطلاقة عصر النهضة في القرن الخامس عشر، فقد لعب كل من العلم والفن عبر الحضارات المختلفة دورا مهمة في تشكيل الثقافة وإخصاب الرؤى الفنية وانعاش خيال الإنسان الابداعي للإنسان بمختلف مراحل تطوره التاريخي والاجتماعي والثقافي.
وأوضح عصفور أنه منذ بدايات العصر الحجري تحاور الإنسان البدائي مع العلم حتى قبل حواره مع الدين والفلسفة في الحقب اللاحقة، حيث تمثلت اولى اشكال حوار الانسان القديم مع العلم بمحاولاته الفطرية لصناعة ما كان يحتاجه من أدوات صيد بدائية للدفاع عن حياته وتامين قوته ووسائل عيشه، الذي حثه على التكيف مع حاجاته الحياتية الجديدة وعلى التفكر بتطوير أدواته.
ومع بدء دخول الانسان القديم المراحل الزراعية الأولى، باتت حياته واستمرارية وجوده لا تقتصر على صناعة الأدوات البدائية الدفاعية فقط فحسب، كما بين عصفور، بل صناعة ادوات تلبى حاجاته الزراعية، كأدوات حرث ونبش الأرض التي يتطلب صناعتها مهارة يدوية ومعرفة بالخامات وتطويعها.
واشار عصفور الى ان علماء الاجتماع ومؤرخي الثقافة أمثال الكندي مارشال ما كلوآن والإيطالي ريناتو باريللي اعتبروا ان البحث عن تلك الادوات البدائية وابتكارها، هو بمثابة البذور الأولى لتشكل معنى «الثقافة» (Culture) بشقيها الإنساني والعلمي، باعتبار ان مصطلح «ثقافة» اشتق لغويا من معناه الزراعي الأصلي المستمد من الفعل (Cultivate) والتي يعني معجميا حرث الأرض وحفرها لغاية الزراعة والذي عرف لا حقا كعلم مستقل تحت مسمى Agri-culture»».
ورأى المحاضر ان مصطلح «ثقافة» (Culture) توسع ليصبح فيما بعد طبقا لهؤلاء الباحثين يشمل بمعناه الاوسع كافة الممارسات والسلوكيات والمعرفيات البشرية بشقيها المادي العلمي (كالعلوم الطبيعية والرياضية وغيرها) والمعنوي الانساني (كالفلسفة والفنون وغيرها).
وتحدث عصفور عن شمولية معني الثقافة وفق الشروحات اللغوية الظاهراتية لمعنى الثقافة المشار اليها قائلا:لا بد له ان يثبت بجلاء الصلة الحميمة بين العلم والفن منذ فجر التاريخ ودورهما معا في تشكيل بنى الثقافات المتعاقبة، فبينما تحاور العلم مع فنون الحضارات المختلفة حوارا تفاعليا خصبا اسهم في انعاش الخيال الفني الإبداعي وفي تشكيل الرؤى والأساليب الفنية عبر العصور، نجد ان العلم قد اسهم بدوره في انعاش الذاكرة والعقل العلمي من جانب آخر، وقد شهد تاريخ الابداع البشري اتحاد كل من العلم والفن في عقل وذاكرة ابداعية واحدة.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات